علامةٌ فارقة تُزيّن سماء الإبداع والتميّز منذ 1824

مارشيسي 1824 في ميلانو .. قصة متجر للحلويات تروي تاريخًا من الإنجازات

تعرّف على قصتنا

يتربع «باستيكسيريا مارشيسي» في قائمة أرقى وأقدم متاجر الحلويات التي تضرب بجذورها في أعماق التاريخ في ميلانو، ويحتفي بالتراث والتقاليد التي لم تنجح يومًا رياح الحداثة أن تقتلعها من روحه وفؤاده. يُرسي المتجر كل يوم مفهومًا جديدًا في عالم الحلويات، فمن المعجنات الطازجة، ومذاقات الشوكولاتة التي يتفرّد بها، إلى حلوى البانيتوني الكلاسيكية الإيطالية، يستطيع دائمًا «باستيكسيريا مارشيسي» أن يُبهر روّاده بمذاقٍ تمتزج فيه الجودة مع الإبداع منقطع النظير.

التراث العريق

التراث العريق</تحمل قصة «باستيكسيريا مارشيسي» عشّاقه على بساطها السحري الفريد إلى زمانٍ بعيد يمتزج فيه التراث مع الإبداعات.<br>

تبدأ القصة من مبنى أنيق يعود تاريخه إلى القرن الثامن عشر العريق يتخذ من قلب ميلانو موقعًا له، وبشكل أدق في فيا سانتا ماريا آليه بورتا 11/a. فهنا، استقبل أول متجر للمعجنات لعائلة مارشيسي في العام 1824 أولى مريديه، ليكتسب، بفضل العمل الجاد والتفاني، سمعته المتعاظمة والممتدة على طول خارطة الحلويات اليدوية وعرضها.

وقفةٌ مع أوائل القرن العشرين. بدأ مالك المتجر، آنجلو مارشيسي، في تقديم القهوة الصباحية، وأروع الكوكتيلات المسائية وألذ المرطبات، إلى جانب البسكويت والحلويات وقوالب الكيك والمعجنات التي تأتي من الفرن إلى مائدة عشّاقها مباشرة. في ذلك الوقت لم يكن «باستيكسيريا مارشيسي» حينئذٍ مجرد متجر حلويات راقٍ لا مثيل له، بل كان أيضًا مقهى نابضًا بالسحر والجمال يلتمس طريقه ليصبح واحدًا من المعالم الاستثنائية في ميلان.

ومنذ تلك الأيام الأولى، أضحى «باستيكسيريا مارشيسي» متميزًا بالأجواء الأصيلة، حيث حافظ على المفروشات والتصميمات الداخلية التي تعود إلى بدايات القرن العشرين بالإضافة إلى الأسقف المزينة بتصميمات الإنارة الغائرة والمرايا العتيقة والمصابيح التي تتجسد فيها روعة تصميمات آرت ديكو التي تسلب الألباب. كما وظلّ وفيًا لتقاليده العريقة من حيث المكونات الراقية والحرفية المثالية والاهتمام الشديد بأدق التفاصيل.

تنعكس على أمزجة الزبائن تلك الواجهة المزخرفة التي تعود إلى القرن الثامن عشر وإطلالات النوافذ المليئة بالغرائب والعجائب، والعلب المميزة المزينة بأشرطة زاهية الألوان بإبداعات رائعة تخطف الأنظار وتجذب عُشّاق الحلوى وأصحاب الذوق الرفيع.

يُعد «باستيكسيريا مارشيسي» القبلة المثالية لتتذوق سحر فريد يذوب في فمك.

سحر الحاضر

سحر الحاضربعد مرور قرابة 200 عام على افتتاح متجر الحلويات التاريخي في فيا سانتا ماريا آليه بورتا، لا يزال «باستيكسيريا مارشيسي» يحتفظ بموقعه منذ لحظة افتتاحه، حيث يجتمع الشغف الذي يصبو إلى الكمال.

أما اليوم، أصبح المتجر محط أنظار صفوة العملاء على الصعيدين المحلي والعالمي بفضل توجيهات حفيد «آنجلو مارشيسي» الذي حمل الاسم ذاته أيضًا.

سواءٌ أكنت عائدًا من العمل في طريقك إلى المنزل أو أتيت في جولة سياحية من الجانب الآخر من العالم، ستجد في «باستيكسيريا مارشيسي» الموقع المثالي لتتذوق سحر فريد؛ سحرٌ يذوب في فمك. لتذوّق النكهة التي انبثقت إلى الوجود منذ قرابة قرنين من الخبرة. لكي تتلذذ بمذاق قهوة الإسبريسو الخيالية، توّج يوم ميلادك باختيار كعكة منقطعة النظير، أو فاجئ من تحب بتشكيلة خرافية من الشوكولاتة.

والآن، يسطر «باستيكسيريا مارشيسي» فصولاً جديدة من السحر، ويفتح آفاق جديدة في عالم الإبداع. إذ أزاح «باستيكسيريا مارشيسي» مؤخرًا الستار عن متجرين جديدين في ميلان، يتميزان بموقعهما الأنيق في فيا مونتي نابوليوني 9 وغاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني. واحتفاءً بروح الموقع الأصلي لهذا المعلم البارز، حافظ الموقعان الجديدان على الأجواء العريقة والأناقة الأبدية. وهنا تجتمع أروع الأطباق الكلاسيكية التي تميز بها «باستيكسيريا مارشيسي» مع تشكيلة لا تُقاوم من المفاجآت الجديدة، بدءًا من الأطباق اللذيذة الطازجة إلى الحلوى الفريدة التي تُقدّم وتغلّف بطريقة فاخرة وفق معايير هذه العلامة التجارية الدقيقة.

فصل جديد من فصول قصة «باستيكسيريا مارشيسي» على وشك أن تبدأ.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتعطيك تجربة أفضل. عند إغلاق هذا البانر أو الاستمرار في التصفح، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط. سياسة ملفات تعريف الارتباط