كوكتيل Marchesi

قصة المشروب المنشط قبل العشاء يقدمها Marchesi 1824 حصرًا.
تم اختراع كوكتيل Marchesi المعروف الآن في سنوات ما قبل الحرب، وهو فاتح الشهية الكلاسيكي في أرقى تقاليد ميلان. دون أن نخوض كثيرًا في أسراره، نقدم لكم قصة كيف أصبح الشراب المفضل دائمًا لدى عملاء Pasticceria Marchesi.

تنحدر كلمة "فاتح شهية" من كلمة "aperire" اللاتينية، وتعني "فتح"، وقد تم إدراك قيمة شراب ما قبل العشاء في "فتح" أو تحفيز الشهية منذ وقتٍ طويل. ففي وقتٍ مبكر من القرن الخامس، تم ذكر استخدام شراب منشط "خلطة" قبل تناول الطعام في كتابات الناسك المؤثر، القديس ديادوتشوس من فوتيكي.ورغم أنه لم يكن يدعم هذا الاتجاه، إلا أن نفوذه كان محدودًا على ما يبدو في هذه الحالة، حيث أن ستة عشر قرنًا مضت وما زال الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم يستمتعون بانتظام بمشروبٍ منعش قبل العشاء.


ويمكن أن تعزى ولادة فاتح الشهية الإيطالي الحديث إلى تورينو في عام 1786، عندما أنشأ أنطونيو بينيديتو كاربانو المشروب الأصلي. وفي الواقع، كاربانو "روسو" الكلاسيكي هو أحد المكونات الرئيسية في كوكتيل مارشيسي الذي يقدمه مارشيسي 1824 اليوم. وسرعان ما أصبحت ميلان عاصمة فواتح الشهية في إيطاليا بحلول أوائل عام 1900. قرر Angelo Marchesi صاحب أول Pasticceria Marchesi، من واقع إدراكه لجاذبية هذا الاتجاه، تقديم الكوكتيلات المسائية والمرطبات الأخرى لاستكمال المعجنات المخبوزة الطازجة وأنواع الكعك التي يقدمها بالفعل، وتحويل مكان الحلويات في via Santa Maria alla Porta إلى بار أنيق مكتمل الأركان.


أحد أحفاده هو من اخترع الكوكتيل الحصري الخاص بـ Marchesi، على امتداد العصور الطويلة بين الحروب، من خلال إضافة مشروب كاربانو المذكور إلى Bombay London Dry Gin، وMartini Bitter، والمشروبات العشبية التي لا يجب ذكر اسمها.

 

ثم تُمزج وفق النسب الصحيحة وتقديمها بالطريقة التي يعرفها Marchesi 1824 فقط، يجب أن تصل هذه المكونات إلى نكهة مُرضية بشكلٍ فريد، لأن كوكتيل Marchesi لم يتغير منذ ذلك الحين. ومثل جميع فواتح الشهية الإيطالية المميزة، تكون جافة ومرة قليلاً وقوية بما يكفي لتوفر للجهاز الهضمي صحوة ممتعة فعالة.

مشاركة على:
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتعطيك تجربة أفضل. عند إغلاق هذا البانر أو الاستمرار في التصفح، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط. سياسة ملفات تعريف الارتباط